الكلايبي ينفي لـ “شفاف” ما راج حول إعفاء “كازا إيفنت” من تدبير مركب محمد الخامس

0
تشارك
3
الآراء

نفى كريم الكلايبي، عضو لجنة تتبع مركب محمد الخامس، التابعة لمجلس جماعة الدار البيضاء، ما راج حول فسخ العمدة نبيلة الرميلي لعقد تسيير وتدبير شركة التنمية المحلية الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات (كازا إيفنت)، للأنشطة والمسابقات التي يحتضنها ملعب العاصمة الاقتصادية.

وأبرز الكلايبي في تصريح لـ “شفاف”، أن الاجتماع الأخير الذي انعقد الأسبوع الماضي، والذي دعت له رئيسة مجلس جماعة الدار البيضاء،  بحضور لجنة تتبع مركب محمد الخامس، و”كازا إيفنت”، لم يتناول مسألة إعفاء هذه الأخيرة من تدبير مركب الخامس، بل تطرق للإشكاليات التي يعرفها الملعب، وكذا الحلول الممكنة من أجل تجاوزها في القريب، وكذا الاستراتيجية المستقبلية المبرمج العمل عليها من أجل تفادي ما وقع خلال مباريات ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا، نهاية الشهر الماضي.

وفي السياق ذاته، أوضح عضو لجنة تتبع مركب محمد الخامس، أن هناك مشروع يتم تدارسه حاليا بين كل من مجلس جماعة العاصمة الاقتصادية، ووزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، والجامعة الملكية لكرة القدم، يتمثل في تشييد ملعب كبير يرقى لمستوى تطلعات جماهير الوداد والرجاء وكافة ساكنة الدار البيضاء.

وأضاف أن هذه الاتفاقية يتم تدارسها حاليا بين مختلف الأطراف وأنه حال التوافق والتوقيع عليها، ستنطلق كافة الإجراءات المرتبطة بتشييد الملعب الكبير بمدينة بنسليمان، الواقعة ضواحي الدار البيضاء، والذي سيتسع وفق ما يتضمنه هذا المشروع لـ 93 ألف متفرج، بقيمة مالية تصل لـ 2 مليار درهم.

وأكد الكلايبي على أن الهدف من تشييد هذا الملعب بعيدا عن مدينة الدار البيضاء، هو القطع مع الإشكاليات والفوضى التي يعرفها المركب الرياضي محمد الخامس خلال تنظيم كبرى التظاهرات الرياضية، لاسيما فيما يتعلق بالمشاكل المتعلقة بقرب الملعب من الإقامات السكنية، ومسألة ولوج المتفرجين عبر البوابات الإلكترونية التي تعتريها إشكاليات عدة، إلى جانب العمل على توفير مرافق في المستوى داخل هذا الفضاء الرياضي الذي سيتم تشييده.